اقتصاد برس

بقيمة 500 مليون درهم .. تدشين مبادرة "دبي للنمو العالمي" لدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

تحظى المشاريع والمنشآت المتوسطة والصغيرة باهتمام وعناية من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وهو ما أكد عليه الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، مشيرا إلى أن تلك الخطوة تدعم بدورها أجندة دبي الاقتصادية D33 التي تستهدف جعل إمارة دبي ضمن أفضل 3 مدن اقتصادية حول العالم 2033.

ومن هنا أعلن ولي عهد دبي عن إطلاق مبادرة دبي للنمو العالمي، والتي تدعم بدورها وتمول الشركات الصغيرة والمتوسطة الموجودة في دبي، والتي تسعى للوصول للعالمية، وقال "لقد شهدنا على مدى السنوات الماضية العديد من قصص النجاح للمشاريع والشركات خاصة الصغيرة والمتوسطة في دبي، حتى أصبحت هذه الشركات والمشروعات لاعباً محورياً وحيوياً تحظى بالحصّة الأكبر من الشركات المسجّلة والعاملة في دبي، والتي رفدت اقتصاد دبي بمجالات وقطاعات اقتصادية نوعية قائمة على المعرفة والابتكار، محققة نجاحات وإنجازات ساهمت في ترسيخ مكانة دبي مركزاً عالمياً لتبنّي الأفكار المبتكرة، وبيئةً حاضنةً لأصحاب المواهب والشركات الناشئة والمتوسطة ما أهلها لتصدير نموذجها الريادي للخارج وتوسيع قاعدة اقتصادها المتنوع والمستدام".

اقرأ ايضـــــــاً :

 
كوني كالأميرات في يوم زفافك .. تسريحات شعر ملكية للعرايس
 
نانسي عجرم تشعل أجواء حفلها في السعودية
 
امرأة هندية تنتقم من زوجها بعد المشاجرة بطريقة قاتله !
 
ترامب يهاجم يفضح نتنياهو: إسرائيل شاركت في التخطيط لاغتيال قاسم سليماني وتراجعت
 
الصحة العالمية تحذر من تزايد في حالات السرطان بحلول عام 2050
 
السعودية تتجه شرقاً .. لأول مرة تتعاون مع هذه الدولة العظمى في مجال الصناعات العسكرية

وقد تم الإعلان عن مبادرة دبي للنمو العالمي بإجمالي تمويل قدر بـ500 مليون درهم، بالتنسيق بين حكومة دبي وبنك الإمارات دبي الوطني، وتستهدف المبادرة دعم وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة، وبدوره أوضح الشيخ حمدان بن محمد بن راشد أن الإمارات وتحديدا دبي تولي الشركات الطموحة اهتماما كبيرا عبر تمكينها محليا ومساعدتها على التوسع والمضي قدما نحو العالمية، مؤكدا خلال كلمته أن الشركات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة لا تحظى باهتمام إمارة دبي فحسب بل أنها أصبحت شريك داعم  شاهد على نجاح الإمارة في تسليط الضوء على نماذجها الناجحة عالميا.

وتابع مؤكدا على أن دبي تتولى مهام تقديم كافة التسهيلات لتنمو وتتوسع الشركات الناشئة وتمارس دورها في تعزيز اقتصاد دبي الجاذب للاستثمار والتمويل وصرح " دبي حريصة باستمرار على دعم رواد الأعمال والمستثمرين والشركات، وخاصة الصغيرة والمتوسطة منها والتي تمثل حوالي 95% من عدد الشركات المسجلة في الإمارة، والتي برهنت أنها عنوان ثابت في قصة نجاح دبي التي ألهمت الاقتصاديين واستقطبت الاستثمارات".

أهداف مبادرة دبي للنمو العالمي تشغل الشركات الصغيرة والمتوسطة نسبة تصل لـ50% من اقتصاد الإمارات، بدورها تستقطب ما يقدر بـ60% من القوى العاملة، وتسعى مبادرة دبي للنمو العالمي لتحقيق بعض الأهداف تتمثل في الآني:

تعزيز وتمكين الشركات الصغيرة والمتوسطة عبر إتاحة القروض التنموية الميسرة. تنويع مصادر دخل إمارة دبي وتمكين القطاع الخاص وتلبية كافة مؤشرات النمو المتوازن والمستدام. مساعدة الشركات الصغيرة والمتوسطة في دبي على النمو عالميا خارج حدود دولة الإمارات العربية المتحدة. ومن المقرر أن تمكن المبادرة الشركات المستوفية للشروط والتي تمتلك خبرات وتأسست في دبي دون النظر لجنسية ملاكها، وتضع المبادرة نصب أعينها البدء بقطاعات استراتيجية محددة لتتسع وتشمل باقي القطاعات الأخرى، على أن يتم الإعلان في فبراير عن تفاصيل أعمال البرنامج التمويلي المقدم من بنك الإمارات دبي الوطني.  

اقرا أيضا :

انضم الى قناتنا على تيليجرام