تكنولوجيا برس

مبتكر سناب ينتقد ميتا و أكس ... وهذه أولوياته لعام 2024

اقرأ ايضـــــــاً :

 
كوني كالأميرات في يوم زفافك .. تسريحات شعر ملكية للعرايس
 
نانسي عجرم تشعل أجواء حفلها في السعودية
 
امرأة هندية تنتقم من زوجها بعد المشاجرة بطريقة قاتله !
 
ترامب يهاجم يفضح نتنياهو: إسرائيل شاركت في التخطيط لاغتيال قاسم سليماني وتراجعت
 
الصحة العالمية تحذر من تزايد في حالات السرطان بحلول عام 2050
 
السعودية تتجه شرقاً .. لأول مرة تتعاون مع هذه الدولة العظمى في مجال الصناعات العسكرية
�ي مذكرة داخلية تحت عنوان "لقد ماتت #وسائل التواصل الاجتماعي. يحيا #سناب شات!"، أخبر #إيفان شبيغل مبتكر "سناب" هذا الأسبوع الموظفين أنّهم يعملون في منصة نادرة لوسائل التواصل الاجتماعي "تجعل الناس سعداء".   بدا المؤسس المشارك والرئيس التنفيذي للتطبيق عازماً على الحشد بعد عدة أرباع من توقف نمو الإيرادات، وتسريح العمال، والصراعات مع الأعمال الإعلانية.   وقال شبيغل إنّ الشركة "وصلت إلى نقطة تحوّل حقيقية"، بينما انتقد المنافسين الذين ألمح إليهم بشكل غامض باسم "فايسبوك" و"إنستغرام"، إلى جانب منصة "X" المعروفة سابقًا باسم "تويتر".   وكتب في المذكرة التي اطلع موقع "Business Insider" على نسخة منها: "هذا العام هو فرصة للبناء على كلّ الزخم الذي طورناه وتحقيق إمكاناتنا الكاملة".   وسلّط شبيغل الضوء على العمل المحدّد الذي قامت به فرق علوم البيانات والمحتوى والواقع المعزّز وتحقيق الدخل في "سناب" لتحسين أداء الشركة للمستخدمين والمعلنين.     أولويّات عام 2024 واستهداف المنافسين   صرح شبيغل أن شركة "سناب" ستركز خلال النصف الأول من عام 2024 على الأقل على "جمع العديد من المشاريع المهمة التي نعتقد أنها ضرورية لنجاحنا على المدى الطويل". وتشمل التركيز على المزيد من نمو المستخدمين في أسواق مثل أميركا الشمالية وأوروبا ومزيد من الجهود لتحسين عمل الإعلانات.   وأضاف: "نحن في حاجة إلى أن تكون أعمالنا قوية بما يكفي ومربحة بما يكفي لتحقيق مستقبل الحوسبة في الواقع المعزّز".   كذلك، استهدف شبيغل في نهاية المذكرة المنافسين في قطاع وسائل التواصل الاجتماعي.   فيما يبدو أنّ شبيغل أشار إلى أزمات أخرى على منصّة "ميتا" مثل محتوى استغلال الأطفال، بالإضافة إلى مشكلات المنصة المتعلقة بالإشراف على المحتوى في "إكس"، والحرب بين إسرائيل وحماس.   ثمّ قام بعد ذلك بوصف "سناب شات" كمنصة توفّر "السعادة" للمراهقين على وجه التحديد من خلال ميزات المراسلة والتركيز على العلاقات الوثيقة.  

اقرا أيضا :

انضم الى قناتنا على تيليجرام